5‏/1‏/2011

مقال جميل من مدونة " شئ بقلبى "

هناك 8 تعليقات:

جايدا العزيزي يقول...

والله العظيم ده ظلم وحراااااااام

حسبى الله ونعم الوكيل

ابكتنى

اين الضمير

اين شعوب بيبرس وصلاح الدين

اين احفاد الفراعنه

هم فى سباتهم غافلون

اشكرك

تحياتى

شيرين سامي يقول...

السلام عليكم يا عبد الكريم
أنا لسه مشوفتش الموضوع بس كنت حابه أقولك ان البوست اللي أنا نزلته عزاء للمسيحين مكانتش في موقف دفاع عن النفس و لا حاجه بالعكس أنا كنت عايزه أثبت لكل النفوس الضعيفه ان علاقتنا ببعض أقوى من ان يهزها الارهاب و الناس النصف مصريين
تحياتي ليك و في انتظار بوست جديد لك

شمس العصارى يقول...

ماهو يا شيرين الكلام يحمل اتهاما ضمنيا للمسلمين
وبعدين فين النص مصريين دول
يعنى المسلمين المتهمين زورا مش كاملى الاهلية الوطنية ومينفعش نقول عليهم مصريين
طيب اللى اتجمعوا قبل كده عند الكاتدرائية وقالوا رئيسنا اوباما تسميهم اييييييييييييييه
ولعلمك العلاقة مش قوية زى ما انتى متخيلة لا العلاقة واهية والسبب الطرفين
ده مش كلام عاطفى او تشائم
لا ده كلام الواقع بينطق بيه وانا دايما احب اتكلم بالواقع
العلاقة حسب المكان والاشخاص
ولعلمك ملايين الناس ليهم علاقات زى ما تحدثتى انتى بس زى ما قلتلك العلاقات ولعيش لمشترك ملهمش دعوة لا بالحادث السابق ولا بغيره
طيب اقلك على حاجة ايام الجيش اناكنت اطلع اصحى مسحيين من النوم علشان يمسكوا خدمة بدالى وانا اصلى الجمعة
كل الناس حتقول يااااه دول كويسين - وهما فعلا كده - بس محدش حيجى فى باله طيب هما ليه بيعملوا معايا كده
انا علقت عندك على فكرة

شمس العصارى يقول...

جايدا : منورة
كل موضوعات سونيتى قيمة
وده من الموضوعات المؤثرة فعلا
بس بلاش احفاد الفراعنة دى هههههه
لان احفاد الفراعة بيقولوا سيبوهم يموتوا
دمتى بخير

محمدابراهيم يقول...

اشكرا اخى مدونة اكسجين مصر

شيرين سامي يقول...

عبد الكريم غلبتني تعرف خليت جوزي يقرا كلامك و قالي ده واحد بيفهم أوي ههههه
أنا أصلي مليش في السياسه أوي بس بحب البلد دي بجد و نفسي ميحصلهاش مشاكل أكتر من كده
صورة أحمد حلمي ممممم مش عارفه حسيت انها بتعبر عن جيل الشباب في خيال الجيل السابق
مش عارفه ليه برد عندك عشان خايفه متشوفش ردي و بصراحه أشكرك على نقدك لي لأن ده في رأيي أفضل من المجامله
تحياتي ليك

ahmed_k يقول...

صور أقل ما يقال عنها أنها مؤلمه لجزء منتكس من تاريخ أمتنا
فالله نسأل أن يمكن لأبناء هؤلاء أو أحفادهم العودة القريبه لديارهم وأوطانهم

وقد تركت تعليقا لك في البوست السابق الذي بعنوان أبو راتب أرجو أن تقرأه

وتقبل خالص تحياتي

شمس العصارى يقول...

اهلا احمد
اكيد يوما ما الناس دى حترجع
هما عايشين علشان كده
واكيد القدر حيسر لهم هذا