23‏/9‏/2010

القراءة للجميع.................... و الفهم للاسرة الحاكمة فقط




كغيرى شاهدت السيدة  سوزان مبارك و هى تؤدى دور ترويجى ودعائى للاسرة الحاكمة – كالعادة – هذا طبعا لم يكن فى فيلم و لكن كان فى احد اعلاناتها التى تحدثت فيه عن " القراءة للجميع 20 عاما " .
 
تحدثت السيدة عن انها اتاحت للاجيال عبر 20 عام حقاً للقراءة ...... و الحق اقول اننى كنت احد الالاف التى شهدت و تسابقت الى قصور الثقافة فى عام 1990 مع اول مهرجان للقراءة للجميع  اذكر حينها كنت انهيت الابتدائية  ولا انكر اننا اتيحت لنا فى هذا ان ندخل وان نطالع مكتبات قصور الثقافة و التى كنا نسمع عنها فقط .
المهم احببت ان ارد على السيدة فيما طرحت و اقول لها " ليتك ما فعلتى " دعوتينا انتى للقراءة ولكن الفهم دعى عقولنا .... وهنا بيت القصيد
استجبنا يا سيدتى لدعوتك وقرأنا وللاسف – و اكررها للاسف- تفتحت عقولنا ونضج وعينا واصبحنا – مع كل الاسى – نفهم .
استجبنا لدعوتك يا سيدتى وقادنا شغفنا للقراءة فى مجالات مختلفة
قرأنا يا سيدتى عن حكومات تحترم شعوبها و توفر لهم الحد الادنى – على الاقل – من الحياة الكريمة
قرأنا يا سيدتى عن شعوب اقتلعت حقوقها من انياب دكتاتوريها
قرأنا يا سيدتى عن تعليم جيد وحقيقى
قرأنا يا سيدتى عن الثقافة وعرفنا كيف يفترض احترام اهلها
قرأنا يا سيدتى عن سيادة  القانون السليم الذى يوفر احتياجات الناس
قرأنا يا سيدتى عن تكافؤ الفرص و العدل و المساوة
قرأنا يا سيدتى عن حقوق الانسان
قرأنا يا سيدتى عن السياسة و عن تداول السلطة وعن احزاب حقيقة  وعن انتخابات نزيهة
قرأنا يا سيدتى  عن تجارب الشعوب المتحررة او الساعية الى التحرر وهذا اصابنا بخيبة الامل
قرأنا يا سيدتى  ولكننا فهمنا
فلماذا تعاقبوننا على استجابتنا لدعوتكم الكريمة ؟؟؟
6/2010

هناك 10 تعليقات:

Kontiki يقول...

كأنك تقول قرأنا وندمنا وبكينا على حالنا بعد القراءة عندك حق :(

شمس العصارى يقول...

طبعا ندمنا بعد ما قرأنا
لاننا اكتشفنا زيفهم والاعيبهم و تجبرهم وديكتاتوريتهم وفسادهم
ونبكى حقا عندما نشعر انه لا طريق للخلاص
تصدقى ... انا بحسد الناس العاديين البسطاء الى مش عارفين حاجة فى البلد دى
الناس الى عايشة يوم بيوم ومش بتفكر فى اجيال جاية
سعيد بزيارتك وتعليقك

موناليزا يقول...

ماتقولش كده لا يلغوا القراءة أو يدفعونا عليها ضرائب:(

شمس العصارى يقول...

موناليزا : اهلا بكى
ياريت كانوا لغوها من زمان على الاقل مكناش فهمنا وعشنا زى باقى الناس الى مش خايفة من بكره
بس موضوع الضرايب ده ممكن هههههه اصلهم محتاجين فلوس اليومين دول علشان يمولوا التوريث
موناليزا نورتى المدونة و او زيارة ويارب متكنش الاخيرة

Sonnet يقول...

أستاذ شمس العصاري
أهلا بك، قمنا بعمل تدوينة حديثة
و نهديها لك، مع تحياتي.
***
القراءة للجميع لكن قراءة بدون تنفيذ ما تقرأ. هكذا أرادوا.

شمس العصارى يقول...

مين استاذ شمس ده
على اساس ان الوالد اسمه العصارى مثلا ههههههههههههههههههههه
انا اسمى عبدالكريم وشمس العصارى ده اسم المدونة وانا مختاره علشان يظهر فى التعليقات للتوحيد فقط
المهم
طال غيابك يا دكتورة
لا تدوينات ولا تعليقات
ننسى التاخير بسبب الاهداء الجميل
انا اعتقد ان بداية " القراءة للجميع " كان للشو الاعلامى وتلميع سيدة القصر واستمرت السنين لنتنج اجيالا قرأت وفهمت
والان يريدون تلك الاجيال ان تنسى ولا تنفذ ما قرأت .... كما قلتى
تعليقك زين الموضوع يا دكتورة

شيرين سامي يقول...

كلامك مظبوط و عجبتني الفكره جداً و المدونه كلها اسمحلي أتابعك

شمس العصارى يقول...

شيرين سامى
شرفتى المدونة ومن دواعى سرورى انك تتابعى المدونة
بس خلى بالك انتى اللى دبستى نفسك وواجب عليكى تتابعى كل بوست بعد كده ههههههههههههه
يارب المدونة تكون عجبتك فعلا وتكون عن حسن ظنك

وجع البنفسج يقول...

مافي أروع من القراءة ومن الدعوة إلى القراءة .. ولكن كما يقولون انقلب السحر على الساحر ..
ربنا يحفظ مصر واهل مصر من كل سوء ويارب توصلوا لبر الأمان..
تقبل مروري لاول مرة على صفحة مدونتك .. على فكرة عجبتني انشودة يا دعوتي سيري لابو راتب .. جزاك الله خير عليها ..

شمس العصارى يقول...

وجع البنفسج : اهلا اهلا بكل اهل فلسطين
منورة المدونة
ربنا يحفظ مصر ويحررها .... امين
وربنا ينصركم اهل فلسطين ويثبتكم ويأمنكم
طبعا ما فى اروع من القراءة " ومن القراءة حياة "
وفعلا الاجيال الجديدة بعد ما قرأت لن تترك مصر لمبارك واسرته
اول زيارة ويارب ما تكونش الاخيرة
وتقبلى اهداء " يا دعوتى سيرى "
دمتى بكل خير